شيء غريب فوق قبة المسجد النبوي الشريف


النتائج 1 إلى 9 من 9

شيء غريب فوق قبة المسجد النبوي الشريف


  1. #1
    عضو ملكي
    الحاله : ملكة المنتدى غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2009
    رقم العضوية: 55443
    الدولة: نور المنتدى
    السيرة الذاتيه: طيبة وحنونة
    العمل: خاص
    المشاركات: 8,306


    شيء غريب فوق قبة المسجد النبوي الشريف

    بسم الله الرحمن الرحيم


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    انه هذا الجسم هو عبارة عن شخص حاول هدم قبة مسجد الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام فمات والتصق بالقبة ولم يستطيعوا ازالته ، وقد رأى أحد الأتقياء في المدينة الرسول الأ‘عظم في المنام وأخبره أنهم لن يستطيعوا ازالته وأنهم يجب أن يكفنوا هذا الرجل على القبة ، هذا والله أعلم ، هذا هو فحوى ما وصلني عبر البريد الالكتروني ، والعهدة على الناقل..

    قصه صعب إنها تصدق ولكن كلنا نعلم أن عظمة الله وقدرته فوق كل شيء وربما يحدث هذا الشيء لمن يتطاول على مسجد الرسول عليه أفضل الصلاة والتسليم






    غريب المسجد النبوي الشريف



    للأمانة منقول
    المصدر: نوكيا ستي


    adx yvdf t,r rfm hgls[] hgkf,d hgavdt hgavdt hgkf,d s[g yvdf t,r




  2. #2
    عضو
    الحاله : الحب وما قتل غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Jun 2009
    رقم العضوية: 59239
    الدولة: في سما المنتدى
    الهواية: ثقافي
    السيرة الذاتيه: طيب .. مرح .. طموح
    العمل: طالب جامعي
    المشاركات: 1,739


    رد: شيء غريب فوق قبة المسجد النبوي الشريف

    الله اعلم
    مشكوره اختي على النقل لاكن القصص هذه خرافيه ولا اصل لها



  3. #3
    عضو ملكي
    الحاله : ملكة المنتدى غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2009
    رقم العضوية: 55443
    الدولة: نور المنتدى
    السيرة الذاتيه: طيبة وحنونة
    العمل: خاص
    المشاركات: 8,306


    رد: شيء غريب فوق قبة المسجد النبوي الشريف

    لا يا أخي الكريم هذه ليست
    خرافة أو صورة مركبة
    ان زرت المدينة سوف تراها
    وكل من يسكن المدينة يعرف هذا



  4. #4
    عضو
    الحاله : الحب وما قتل غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Jun 2009
    رقم العضوية: 59239
    الدولة: في سما المنتدى
    الهواية: ثقافي
    السيرة الذاتيه: طيب .. مرح .. طموح
    العمل: طالب جامعي
    المشاركات: 1,739


    رد: شيء غريب فوق قبة المسجد النبوي الشريف

    ادري يا اختي لاكن قصه الرجل الذي اراد هدم المسجد والله اعلم



  5. #5
    المراقب العام
    الحاله : سلسبيل الجنه غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2008
    رقم العضوية: 14454
    المشاركات: 5,182


    رد: شيء غريب فوق قبة المسجد النبوي الشريف

    لا حول ولا قوة إلا بالله العلي القدير

    جزاك الله كل خير أخيتي الكريمه ملكة المنتدى لهذا النقل

    تكفل الله برعاية نبيه سيد بشره وعباده. فكانت عين الله ترعاه وصنعه

    على عينه. فلم يكن الرسول عليه الصلاة والسلام يخطو خطوة أو يعمل عملاً

    إلا وكان الله مطلعاً عليه ، كما هو الحال مع باقي البشر مع فارق الحرص

    على هذا النبي فهو ليس كسائر البشر فهو خليل الله وحبيبه ، وكان في كل

    موضع يتعرض فيه النبي عليه الصلاة والسلام لإساءة من البشر إنسهم أو

    شياطينهم يكون ذلك بإرادة الله عز وجل واطلاعه. وهذه تربية لنبيه

    ولأتباعه ، ليزيد الذين آمنوا إيمانا.

    بأبي وأمي أنت يا رسول الله صلى الله عليه وسلم



  6. #6
    عضو ملكي
    الحاله : ملكة المنتدى غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2009
    رقم العضوية: 55443
    الدولة: نور المنتدى
    السيرة الذاتيه: طيبة وحنونة
    العمل: خاص
    المشاركات: 8,306


    رد: شيء غريب فوق قبة المسجد النبوي الشريف

    سلسبيل الجنه

    نورت متصفحي
    بطلتك المميزة
    وبردك الرائع
    اللهم صلي على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين



  7. #7
    عضو جديد
    الحاله : الحماد1 غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2010
    رقم العضوية: 121527
    المشاركات: 2


    رد: شيء غريب فوق قبة المسجد النبوي الشريف

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    انا من سكان مدينة رسوال الله ( المدينة النبوي )
    فوالله العظيم هذه القصة غير صحية مكذوبة لاني اشاهد هذا المنظر شبه يومي واني سئلة من يعملون في المسجد النبوي فهوه عبارة عن نافذة كانت تفتح قديماً لتهوية والصيانة الخارجية وخوفاً من دخول الطيور والغبار وغيره تم أغلاقها .

    واليكم الردود الواردة عن هذا الخرافة :

    السؤال:
    فضيلة الشيخ : هل تصح هذه القصـة التي انتشرت في المنتديات ، وهي أن شخصا أراد هدم القبة التي على القبر الشريف فصعق وترك هناك ، مرفق صورة الخبر ، أحسن الله إليك .

    الجواب:
    الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وبعد :
    فإنّ هذه الأكذوبة في غاية السخافة ، ولا يخفى على عاقـل ، أنها محض الخرافة ، والعجـب أنّ مخترعها نسي أو تناسى أنـه ، قـد أتى بطامّة أكبر من الكذب ، عندما زعم أنّ شريعة نزلت بعد موت النبيّ صلى الله عليه وسلم بجواز ترك الميت المسلم بغير دفن ولا صلاة ! بل يُترك جثمانه على قبةّ بناء ! وأنّ هذه الشريعة الناسخة لشريعة محمد صلى الله عليه وسلم في وجوب دفن الميت المسلم بعد الصلاة عليه ، جاءت بطريق الهاتف الذي لايُدرى صدقه من كذبه !
    ومع ركاكة الحكاية الخرافية التي نسي مفتريها أنّ معدات الهدم العصرية ، تجاوزت كثيــرا صعود شخص واحـد ليضرب بمعول يدوي !! فإنـّه وقـع أيضـا في التناقض القبيح ، إذْ جعل لهذا الذي زعم أنه أراد هدم القبة، أعظم كرامة إذ جعل قبره في مكان مرتفع ، يعظّمه هذه المفترى ، ولعله يجعله أشرف مكان ، بينما كان يقصــد إلى أنّ الله تعالى عاقبه لأنّه أراد هدم القبة ، فتأمّل هذا التناقض الذي أوقعه فيه كذبه من حيث لايشعــر!
    وأمّا القبّة المبنيّة فوق القبر الشريف على ساكنه أتم الصلاة والتسليم ـ بأبي هو وأمي ـ فهي ليست من شريعته صلى الله عليه وسلم ، ولا أمر بـها ، ولم يرد في ذلك حديث صحيح ، ولا حتى غير صحيح ، ولم يتم بناؤُها على عهد الصحابة ، ولا كان القبر الشريف أصلا داخل حدود المسجد النبوي ،
    قال العلامة الحافظ محمد ابن عبد الهادي في " الصارم المنكي " 136

    (وإنما أدخلت الحجرة في المسجد في خلافة الوليد بن عبدالملك بعد موت عامة الصحابة الذين كانوا بالمدينة وكان آخرهم موتا جابر بن عبدالله وتوفي في خلافة عبدالملك فإنه توفي سنة ثمان وسبعين والوليد تولى سنة ست وثمانين وتوفي سنة ست وتسعين فكان بناء المسجد وإدخال الحجرة فيه فيما بين ذلك ).
    وقــد كان صلى الله عليه وسلم ينهى عن اتخاذ القبور مساجد ، وعن البناء عليها ،
    فعن عائشة وابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما حضرته الوفاة جعل يلقي على وجهه طرف خميصة له فإذا اغتم كشفها عن وجهه وهو يقول : "لعنة الله على اليهود اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد . تقول عائشة يحذر مثل الذي صنعوا " متفق عليه



    قال الحافظ ابن حجر : " وكأنّه صلى الله عليه وسلم علم أنه مرتحل من ذلك المرض فخاف أن يُعظّم قبره كما فعل من مضى فلعن اليهود والنصارى إشارة إلى ذم من يفعل فعلهم "
    وعن عبد الله بن مسعود قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :
    " إن من شرار الناس من تدركه الساعة وهم أحياء ومن يتخذ القبور مساجد " رواه ابن خزيمة في صحيحة وابن حبان وابن أبي شيبة وأحمد وغيرهم.
    وعن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلــم : " اللهملا تجعل قبري وثنا يعبد" رواه الإمام أحمـد.


    وعن جابر رضي الله عنه قال : ( نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يُجصص القبر ، وأن يُقعد عليه ، وأن يُبنى عليه) رواه مسلم
    وعن أبي الهياج الاسدي قال : ( قال لي على بن أبي طالب : ألا أبعثك على ما بعثني عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم أن لا تدع تمثالا إلا طمسته ، ولا قبرا مشرفا إلا سويته ) رواه مسلم
    فهذه الأحاديث تدلّ على أن شريعته صلى الله عليه وسلم ، جاءت داعية إلى اجتناب بناء القباب على القبور ، واتخاذ المساجد عليها ، لئلا يفُتتن بها ، فتتَّخذ أوثانا ، وتعبد من دون الله تعالى ، وهذا ماوقع للمفتونين بالقبور ، المعظِّمين لها بغير علم ولا هدى ولا كتاب منير ،
    ولهذا قال العلماء : علامة أهل السنة تعظيم المساجد ، وعلامة أهل البدعة تعظيم المشاهد.
    ولهذا لم تظهر هذه القباب ، والأضرحة على القبور ، إلاّ في عصور متأخرة ، لم تعرف في عصر السلف الصالح .
    والخلاصة أنّ هذه القصة كذب سخيف ،
    وأنّ من كان يحبّ النبيّ صلى الله عليه وسلم حقـّا ، فليتَّبع هديه ، مقتفيا سنّته ، معظمّا شريعته ، وليجتنب البدع والمحدثات التي كان يحذر صلى الله عليه وسلم منها ، ومن أعظمها بناء القباب على القبور ، وأما التوجّه إليها بالدعاء ، وسائر القربات ، و العبادات ، فهو الشرك الصراح ، والكفر البواح ، وإتخاذ مع الله الأنداد ، وإضلال العباد
    والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلّم تسليما كثيرا .
    الشيخ حامد العلي




    جواب الشيخ عبد الرحمن السحيم :


    أولاً: إزالة ما بُني على القبور من سُنَّتِه صلى الله عليه وسلم، وتَسوية ما ارتفع منها كذلك. فإن النبي صلى الله عليه وسلم بَعَث عليّ بن أبي طالب رضي الله عنه فقال له: لا تَدَع صورة إلاَّ طَمَسْتَها، ولا قَبْرا مُشْرِفًا إلاَّ سَوّيته. رواه مسلم.

    ثانيا: القُبّة إنما بُنِيتْ في أزمنة مُتأخِّرة، فليس من فِعل النبي صلى الله عليه وسلم ولا مِن فِعل أصحابه. وقد ذَكَر شيخ الإسلام ابن تيمية أن حُجرته صلى الله عليه وسلم لَمَّا بُنِيَت وأُعيد بِناؤها في عهد التابعين تَركوا في سَقْف الْحُجْرَة كُوّة إلى السماء .

    قال: كان السَّقف بَارِزا إلى السماء، وبُني ذلك لَمَّا احْتَرق الْمَسْجِد والمنبر سنة بضع وخمسين وستمائة، وظَهرت النَّار بأرْض الحجاز التي أضاءت لها أعْناق الإبِل بِبُصْرَى، وجرتْ بعدها فتنة التتر ببغداد وغيرها، ثم عُمِّر المسجد والسَّقف كما كان، وأُحْدِث حَول الْحُجْرَة الحائط الخشبي ثم بعد ذلك بِسِنِين مُتَعَدِّدة بُنِيَت القُبَّة على السقف، وأنكرها من أن أنْكَرها. اه .

    فعلى هذا القُبّة لا قِيمة لها في ميزان الشَّرْع. ومثلها أيضا ما يُعرَف بِقُبَّة الصَّخْرَة في فلسطين، إنّما بُنِيَت في زمان عبد الملك بن مروان، كما ذَكَر ذلك شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله. وقد تعرّض قبر أشْرف الْخَلْق هو محمد صلى الله عليه وسلم لِمحاولات نَبْش، ومَا سُمِع أنّ مَن حَاول نَبْش قبره صلى الله عليه وسلم تَعَرّض لِمثل ذلك. والقَبَر فيه جسَد اشْرَف الْخَلْق صلى الله عليه وسلم.

    ولعل ما يُروّج له في مثل هذا الْخَبَر – الذي لم نَسْمَع به إلاَّ الآن – يُراد به تَهويل شأن القُبّة! وهي ليست مِن دِين الله في شيء حتى تُعظِّم. وهذا شأن دراويش الصوفية قديما وحديثا! وقد ذَكَر شيخ الإسلام ابن تيمية عن بعض الصوفية نحو ذلك!

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية: عُمَّار مَساجد الله لا يَخشون إلا الله، وعمار مساجد الْمَقَابِر يخشون غير الله! ويَرْجُون غير الله! حتى إن طائفة من أصحاب الكبائر الذين لا يَتَحَاشَون فيما يفعلونه من القبائح كان إذا رأى قُبَّة الميت أو الهلال الذي على رأس القُبَّة خَشِي مِن فعل الفواحش! ويقول أحدهم لصاحبه: ويحك هذا هلال القُبَّة! فَيَخْشَون الْمَدْفُون تَحْت الْهِلال ولا يَخْشَون الذي خَلَق السماوات والأرض وجَعل أهِلّة السماء مواقيت للناس والحج!. اه .

    والتَّشْرِيف إنما يَكون بِدليل، فأين هو الدليل على تشريف القُبَّة لتوصف بالقُبَّة الشريفة؟ وكذلك قُبور الصحابة رضي الله عنهم، لا يُقال عنها القُبور الشريفة. وإنما يُقال هذا عن قبره صلى الله عليه وسلم لِكونه صلى الله عليه وسلم أشرْف الْخَلْق .

    قال ابن القيم في بدائع الفوائد: فائدة: هل حجرة النبي صلى الله عليه وسلم أفضل أم الكعبة ؟ قال ابن عقيل: سألني سائل: أيما أفضل حجرة النبي صلى الله عليه وسلم أو الكعبة ؟ فقلت: إن أرَدْتَ مُجَرَّد الْحُجْرة فالكعبة أفضل، وإن أرَدْتَ وهو فِيها فَلا والله ولا العرش وحملته، ولا جَنة عَدن، ولا الأفلاك الدائرة؛ لأن بالحجرة جَسَدًا لو وُزِن بِالكَوْنين لَرَجَح. اه.

    ولذلك من الخطأ أن يُقال مثلا: الأزهر الشريف ! أو يُقال: الْحَرَم الإبراهيمي، أو الْحَرَم الجامعي، ونحو ذلك. لأن التشريف والْحُرُمات لا يَكون إلا بِدليل .

    ثالثا: لو كان النبي صلى الله عليه وسلم حيا لم يَرضَ بِتِلك القُبَّة أن تَكون على قبْرِه صلى الله عليه وسلم ، وذلك لِعدّة اعتبارات: الأوّل: كونه صلى الله عليه وسلم كان يأمر بِهَدْم ما يُبنى على القبور ، ويأمُر بِتَسوية القُبور ، كما تقدّم .

    الثاني : أنه صلى الله عليه وسلم أعْرض عن صَاحِب القُبَّة . روى الإمام أحمد وأبو داود من حديث أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خَرَجَ فَرَأَى قُبَّةً مُشْرِفَةً ، فَقَالَ : مَا هَذِهِ ؟ قَالَ لَهُ أَصْحَابُهُ: هَذِهِ لِفُلانٍ - رَجُلٍ مِنْ الأَنْصَارِ - قَالَ فَسَكَتَ وَحَمَلَهَا فِي نَفْسِهِ حَتَّى إِذَا جَاءَ صَاحِبُهَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُسَلِّمُ عَلَيْهِ فِي النَّاسِ أَعْرَضَ عَنْهُ ، صَنَعَ ذَلِكَ مِرَارًا حَتَّى عَرَفَ الرَّجُلُ الْغَضَبَ فِيهِ وَالإِعْرَاضَ عَنْهُ ، فَشَكَا ذَلِكَ إِلَى أَصْحَابِهِ فَقَالَ : وَاللَّهِ إِنِّي لأُنْكِرُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ . قَالُوا : خَرَجَ فَرَأَى قُبَّتَكَ . قَالَ : فَرَجَعَ الرَّجُلُ إِلَى قُبَّتِهِ فَهَدَمَهَا حَتَّى سَوَّاهَا بِالأَرْضِ ، فَخَرَجَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَاتَ يَوْمٍ فَلَمْ يَرَهَا قَالَ : مَا فَعَلَتْ الْقُبَّةُ ؟ قَالُوا : شَكَا إِلَيْنَا صَاحِبُهَا إِعْرَاضَكَ عَنْهُ فَأَخْبَرْنَاهُ فَهَدَمَهَا ، فَقَالَ : أَمَا إِنَّ كُلَّ بِنَاءٍ وَبَالٌ عَلَى صَاحِبِهِ إِلاَّ مَا لا إِلاَّ مَا لا . يَعْنِي مَا لا بُدَّ مِنْهُ. قال الشيخ شعيب الأرنؤوط : حديث محتمل للتحسين لِطُرُقِه وشواهده .

    الثالث: أنه صلى الله عليه وسلم حَمَى جَناب التوحيد، وسدّ ذرائع الشِّرْك، وهَدْم القُبَّة مِن هذا الباب.

    رابعا: تعرَّضَتِ الكَعبة الشَّريفة للهجُوم مِن قِبَل القرامطة ( مِن فِرَق الرَّافضة ) ، فقد قَتَل أبو طاهر القرْمُطي الحجاج وروّعهم على مدى ثلاث سنوات، ثم كان آخِر أمرِه أن قَتَل الحجيج في المسجد الحرام ورَدَم بهم بئر زمزم . ثم لم يكتَفِ بذلك بل سَرَق ما في الكعبة وأقتلَع بَابها، ثم ضَرَب الحجر الأسود بِدبّوس ثم اقتلعه هو وأتباعه، وبقيَت الكعبة يَحُجّ إليها الناس أكثر من عشرين عاما، والحجر الأسود لدى القرامطة في الإحساء ثم في العِراق، ثم أُعيد إليها بعد أكثر من عشرين عاما! وهذا فِعْل من يدَعون الإسلام! وما أكثر أفعال الرافضة المشابِهة لهذا الفِعْل قديما وحديثا! ومن أرَاد العِبْرَة فليقرأ التاريخ.. اقرأ إن شئت في البداية والنهاية في أحداث سنة 317 ه وما بعدها.

    خامسا: أين هو الإسناد الصحيح، والْخَبَر الصَّادِق أن النبي صلى الله عليه وسلم نَادَى أحدًا أو هَتَف بِه بعد مماته صلى الله عليه وسلم؟ ولو سَمِع الإنسان هاتِفًا فمِن أين له أن يُثبِت أن ذلك الْمُنَادي هو رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فإما أن يُثبت ذلك بِمَعْرِفَة صَوته صلى الله عليه وسلم ، أو يَكون مِمَّن كَذَب على رسول الله صلى الله عليه وسلم. ولو قال : إنّ الصَّوت هو صُوت رسول الله صلى الله عليه وسلم لطُولِب بالدَّليل على إثبات ذلك ؟ ودون إثبات ذلك خَرْط القَتَاد، كما يُقال .

    وكثيرا ما يَدّعي دراويش الصوفية ويَزْعُمون أن النبي صلى الله عليه وسلم يحضر مجالسهم! بل يُوسِّعون له في الْمَجْلِس بِزعمهم! وهذه دروشة وتخريف! فلم يَكن هذا من هَدي أفضل الناس بعد النبي صلى الله عليه وسلم ، وهم أصحابه رضي الله عنهم ، ولا كان في خَير القُرون ، ولا كان من الأتقياء. والله تعالى أعلم .



  8. #8
    عضو ملكي
    الحاله : ملكة المنتدى غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2009
    رقم العضوية: 55443
    الدولة: نور المنتدى
    السيرة الذاتيه: طيبة وحنونة
    العمل: خاص
    المشاركات: 8,306


    رد: شيء غريب فوق قبة المسجد النبوي الشريف

    الحماد

    الله يجزاك خير أخي الكريم على هذا التوضيح

    فكل من حولي سواء عائلة أو جيران نتكلم في هذا الموضوع

    والكل يقنع الآخر بتلك الخرافة المزعومة والتي صدقتها معهم

    الله يبارك فيك على كل هذا الشرح وتبيين الحق من الباطل




  9. #9
    عضو جديد
    الحاله : الحماد1 غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: May 2010
    رقم العضوية: 121527
    المشاركات: 2


    رد: شيء غريب فوق قبة المسجد النبوي الشريف

    ملكة المنتدى

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شكرا على المرور
    جزاكم الله خيرا. فهذا واجب كل مسلم


المواضيع المتشابهه

  1. برنامـج الجامع للحديث النبوي الشريف في استخراج الاحاديث النبوية الشريفة
    بواسطة سلسبيل الجنه في المنتدى نفحات إيمانية للمواضيع الإسلامية
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 10-11-21, 07:56 AM
  2. الاحتفال بالمولد النبوي
    بواسطة دكتور مجدى بيومى في المنتدى سيرة النبي صلى الله عليه وسلم واصحابه - Biography of the Prophet Muhammad
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 10-02-26, 08:02 PM
  3. المنهج النبوي في التعامل مع النساء
    بواسطة البراء في المنتدى نفحات إيمانية للمواضيع الإسلامية
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 10-02-21, 04:48 PM
  4. الهدي النبوي في المجالس
    بواسطة دكتور مجدى بيومى في المنتدى سيرة النبي صلى الله عليه وسلم واصحابه - Biography of the Prophet Muhammad
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 10-02-19, 03:50 PM
  5. حكم الاحتفال بالمولد النبوي وحضوره
    بواسطة البــرنــس في المنتدى سيرة النبي صلى الله عليه وسلم واصحابه - Biography of the Prophet Muhammad
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-03-14, 01:27 PM

وجد الزوار هذه الصفحة بالبحث عن:

الفروقات بين بناء المسجد النبوي قديما وحديثا

مسجد نبوي

المسجد النبوي قديما

مسجد رسول الله

قبة المسجد النبوي الشريف

الفرق بين المسجد النبوي قديما وحديثا

الفروقات بين المسجد النبوي قديما وحديثا

المسجد النبوي الشريف قديما

شيء غريب

مسجد النبي محمد

الحرم المدني الشريف

مسجد النبوي قديما

مسجد النبىالفرق بين بناء المسجد النبوي قديما وحديثا قبة الحرم المدنيالحرم النبويبناء المسجد النبوي الشريفالمسجد النبوي الشريفبناء المسجد النبوي قديماالمسجد النبوي قديما وحديثا
SEO Blog

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  


Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0