+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: عادات وأعياد دخيلة على المسلمين

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أرد أن أتكلم في هذا الموضوع والدافع غيرتي على ديني وهده الظاهرة أصبحت شيء عادي في

  1. #1
    عضو ملكي الصورة الرمزية ملكة المنتدى
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    نور المنتدى
    المشاركات
    8,184

    B1 عادات وأعياد دخيلة على المسلمين



    بسم الله الرحمن الرحيم


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أرد أن أتكلم في هذا الموضوع والدافع غيرتي على ديني
    وهده الظاهرة أصبحت شيء عادي في أوساط المسلمين
    وهو التقليد الأعمى لأعياد ليس لهاعلاقة لا بالدين ولا بالاحتفالات الوطنية ولا الرسمية
    فهي أعياد دخلية علينا
    أذكر منها

    عيد الحب
    عيدالمرأة...._معززة مكرمة منذ ظهور الاسلام
    عيد رأس السنة_1يناير.... مش الهجري
    عيد الهالوين
    عيد ......
    وووووووو
    والكارثة أطفال الحظانة
    حافظين حتى الأغاني تبعهم........
    .
    أترك لكم التعليق و الرد



    uh]hj ,Hudh] ]odgm ugn hglsgldk


    من مواضيع ملكة المنتدى :


  2. #2
    عضو ملكي الصورة الرمزية Galaxyy
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    2,323

    افتراضي رد: عادات وأعياد دخيلة على المسلمين



    الاحتفال بعيد الأم

    السؤال :

    ما حكم الاحتفال بما يسمى عيد الأم؟

    الجواب

    إن كل الأعياد التي تخالف الأعياد الشرعية كلها أعياد بدع حادثة لم تكن معروفة
    في عهد السلف الصالح وربما يكون منشؤها من غير المسلمين أيضًا ، فيكون فيها مع البدعة مشابهة أعداء الله سبحانه وتعالى ، والأعياد الشرعية معروفة عند أهل الإسلام ؛ وهي عيد الفطر ،
    وعيد الأضحى ، وعيد الأسبوع "يوم الجمعة" وليس في الإسلام أعياد سوى هذه الأعياد الثلاثة ، وكل أعياد أحدثت سوى ذلك فإنها مردودة على محدثيها وباطلة في شريعة الله سبحانه وتعالى لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ((من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو ردٌّ)).
    أي مردود عليه غير مقبول عند الله وفي لفظ ((من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو ردٌّ)).

    وإذا تبين ذلك فإنه لا يجوز في العيد الذي ذكر في السؤال والمسمى عيدالأم، لا يجوز فيه إحداث شئ من شعائر العيد؛ كإظهار الفرح والسرور ، وتقديم الهدايا وما أشبه ذلك ، والواجب على المسلم أن يعتز بدينه ويفتخر به وأن يقتصر على ما حده الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم في هذا الدين القيم الذي ارتضاه الله تعالى لعباده فلا يزيد فيه ولا ينقص منه ،والذي ينبغي للمسلم أيضًا ألا يكون إمَّعَةَّ يتبع كل ناعق بل ينبغي أن يُكوِّن شخصيته بمقتضى شريعة الله تعالى حتى يكون متبوعًا لا تابعًا ، وحتى يكون أسوة لا متأسيًا؛ لأن شريعة الله والحمد لله كاملة من جميع الوجوه كما قال الله تعالى: {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإسْلامَ دِيناً} [المائدة:3].

    والأم أحقُّ من أن يحتفى بها يومًا واحدًا في السنة ، بل الأم لها الحق على أولادها أن يرعوها، وأن يعتنوا بها ، وأن يقوموا بطاعتها في غير معصية الله عز وجل في كل زمان ومكان.

    مصدر الفتوى: مجموع فتاوى ورسائل فضيلة الشيخ محمد صالح العثيمين - (2/ 301

    وعليه القياس في جميع الآعياد

    فالمسلمين لديهم عيد الفطر وعيد الآضحى

    الفضيل بن عياض((لاتغتر بالباطل لكثرة الهالكين ولا تستوحش من الحق لقلة السالكين)).
    وللآسف أصبح الإحتفال بهذه الأعياد
    ملحوظ لدى الكثير من المسلمين
    من باب التقليد , واهمل الوالدين
    اهمية التوجيه للأبناء في هذه
    المسائل الخطيره
    التي تساهلو فيها
    نسأل الله الهدايه للجميع
    وأشكرك أُختي على هذا الموضوع
    المهم
    ويآرب وفقت بالرد بالشئ البسيط
    ولك ِ كل التقدير والإحترام
    أُ ختك ِ / جالكسي






    من مواضيع Galaxyy :

    التعديل الأخير تم بواسطة Galaxyy ; 09-05-17 الساعة 03:10 AM

  3. #3
    المراقب العام
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    5,143

    افتراضي رد: عادات وأعياد دخيلة على المسلمين

    الحمد لله والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد:ـ

    فإن الاحتفال بأعياد الكفار أو التهنئة بها مع العلم بأن ذلك من خصائصهم لا يخلو من هذه الأحوال:

    أولاً: إما أن يكون ذلك لمجرد موافقتهم ومجاراة لتقاليدهم وعاداتهم من غير تعظيم لشعائر دينهم

    ولا اعتقاد من المشارك لصحة عقائدهم (وهذا يتصور في التهنئة أكثر منه في حضور الاحتفال)

    وحكم هذا الفعل التحريم لما فيه من مشاركتهم ولكونه ذريعة إلى تعظيم شعائرهم وإقرار دينهم.

    قال كثير من السلف في تفسير قوله تعالى {وَالَّذِينَ لا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَاماً}

    إن شهود الزور هو حضور أعياد المشركين. وقال صلى الله عليه وسلم: "إن لكل قوم عيداً"

    وهذا أوضح الأدلة على الاختصاص.

    ثانياً: وإما أن يكون ذلك لشهوة تتعلق بالمشاركة. كمن يحضر أعيادهم ليشاركهم في شرب الخمر والرقص

    واختلاط الرجال والنساء ونحو ذلك.

    وحكم هذا النوع التحريم المغلظ لأن هذه الأفعال محرمة بذاتها،

    فإذا اقترنت بها المشاركة في شهود زورهـم كانت أعظم تحريماً.

    ثالثاً: وإما أن تكون المشاركة بنية التقرب إلى الله تعالى بتعظيم ذكرى ميلاد المسيح عليه السلام لكونه

    رسولاً معظماً كما يحتفل بعض الناس بذكر مولد الرسول صلى الله عليه وسلم،

    وحكم هذا النوع أنه بدعة ضلالة، وهي أشد تحريماً وأغلظ ضلالاً

    من الاحتفال بمولد الرسول صلى الله عليه وسلم لكون صاحبها يشارك

    من يحتفلون بذلك معتقدين أن المسيح هو الله أو ابن الله ـ تعالى الله عما يصفون ـ

    وهذا مما أحدثوه في دينهم مما لم يشرعه الله تعالى

    ولم يفعله المسيح عليه السلام ولا غيره من الأنبياء،

    وتعظيم الأنبياء إنما يكون بمحبتهم واتباع دينهم وليس بهذه الاحتفالات.

    رابعاً: وإما أن يكون الاحتفال مقروناً باعتقاد صحة دينهم،

    والرضى بشعائرهم وإقرار عبادتهم كما عبروا قديماً بقولهم

    (المعبود واحد وإن كانت الطرق مختلفة)

    [مجموع الفتاوي 25/ 323]

    وكما يعبرون حديثاً بوحدة الأديان وأخوة الرسالات،

    وهو من شعارات الماسونية وأشباهها. وحكم هذا النوع كفر مخرج من الملة.

    قال تعالى {وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْأِسْلامِ دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ} .

    وصلى الله وسلم على محمد وآله وصحبه أجمعين.

    هـــذا والله أعــــلم

    الله يعطيك العافيه أختي ملوكه في ميزان حسناتك يوم الدين

    وشاكرين لك التذكير ,,,

    من مواضيع سلسبيل الجنه :


  4. #4
    عضو ملكي الصورة الرمزية ملكة المنتدى
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    نور المنتدى
    المشاركات
    8,184

    افتراضي رد: عادات وأعياد دخيلة على المسلمين

    جالكسي
    بارك الله فيك على المداخلة الرائعة
    والشرح المفصل وهذا هو هدفنا التوعية
    للشباب والاطفال والمحافضة على
    عاداتنا وتقاليدنا الاسلامية
    عطرتي متصفحي أختي
    مودتي وامتناني

    من مواضيع ملكة المنتدى :


  5. #5
    عضو ملكي الصورة الرمزية ملكة المنتدى
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    نور المنتدى
    المشاركات
    8,184

    افتراضي رد: عادات وأعياد دخيلة على المسلمين

    سلسبيل
    وفيت وكفيت بالشرح الرائع
    وان الغرب في بحوثهم الطبية في السنوات الأخيرة
    وجدوا
    أن الصيام يعالج القرحة المعدية والتهاب فتحة المعدة والسرطان
    لم يقولوا للصحافة الصيام هو العلاج بل اكتفوا بقول الامتناع عن الأكل!!!
    وأن الختان أو الطهارة تقي من أمراض كثيرة وأصبحوا يقومون بهذه العملة على أنها عملية جراحية لتفادي الأمراض فقط
    الحمد لله على نعمة الاسلام والذي يحمل منذ ظهوره كل مايتعلق بحياة الانسان دينيا وعلميا وفكريا وكل ما يتوصل اليه العلماء موجود ووارد في كتاب الله وسيرة خير خلق الله محمد صلى الله عليه وسلم
    نورت متصفحي
    مودتي وامتناني

    من مواضيع ملكة المنتدى :


+ الرد على الموضوع

المواضيع المتشابهه

  1. عادات خاطئة تضر بشعرك’عادات يجب الابتعاد عنها لجمال شعرك’وسائل خاطئة تضر بشعرك
    بواسطة ليلان ليلي في المنتدى العنايه بالشعر والجسم والبشره تسمين تنحيف جمال تجميل
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-01-21, 03:21 AM
  2. عادات خطيرة تأثر على الدماغ
    بواسطة ملكة المنتدى في المنتدى الصحه و الطب البديل و ادوية الأعشاب الطبيعيه
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-07-26, 08:44 PM
  3. عشر عادات .. تدمر الدمــاغ
    بواسطة mehena في المنتدى الصحه و الطب البديل و ادوية الأعشاب الطبيعيه
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 10-02-14, 10:33 AM
  4. مسيحي مع المسلمين
    بواسطة farhad في المنتدى اضحك فرفش العــب تكفوووون لعبوني معاكم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-04-20, 09:39 AM
  5. فضل الترابط بين المسلمين !!!!
    بواسطة Galaxyy في المنتدى نفحات إيمانية للمواضيع الإسلامية
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 08-04-04, 10:24 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •